الأديان خرافات تنجح نجاحاً باهراً في ثلاثة أمور: الفرقة بين البشر ، السيطرة على البشر ، إيهام البشر.

الثلاثاء، 18 أغسطس، 2009

أهلاً رمضان


كم أحب هذا الشهر ، فهو أكثر شهور السنة تميزاً عندي ، وذلك لسبب بسيط:
إنه الشهر الذي يكون فيه المسلمون مدعاة للتأمل والشفقة في آن معاً أكثر من أي شهر آخر.
كيف؟
لنعرّف أولاً شهر رمضان تعريفاً مباشراً بشكل تخلو منه كتب الفقه:
شهر رمضان: هو شهر قمري يُفرض على المسلمين فيه الامتناع عن الطعام والشراب يومياً من طلوع الفجر إلى المغيب ، وتُفتح فيه أبواب الجنة الثمانية دون أن تستقبل أحداً ، وتغلق فيه أبواب جهنم السبعة دون أن يكون بداخلها أحد ، وتُصفد فيه الشياطين والمردة في سلاسل تشدها عليهم الملائكة التي تنزل لتتجول في الأرض مستمتعة بالصلوات والأدعية وتلاوة القرآن ، ثم تقوم بنقل تفاصيل ذلك إلى الله شخصياً ليتسلى في وحدته الإلهية بأن يغفر لهذا ويعتق من النار ذاك حتى نهاية الشهر ، وحينها يصدر أمر الإفراج من الله إلى السجانين ليفكوا السلاسل عن الشياطين والمردة ويفتحوا أبواب جهنم ويغلقوا أبواب الجنة بانتظار رمضان القادم... ، وهكذا تتكرر المسرحية الهزلية ذاتها سنوياً !

وقديماً قيل (الحمق هو: تكرار الشيء نفسه وتوقع نتائج مختلفة)

مع ذلك نجد مشايخ الدجل والكذب من مدعوذي الفضائيات والمنابر لازالوا يكررون ما سبق أن رددوه في بداية كل رمضان ، فيقولون:
(شهر رمضان شهر تتحد فيه قلوب المسلمين)
جميل
وكيف يمكن لهذه القلوب أن تتحد على شهر يختلف المسلمون في تحديد بدايته وتحديد ليلة القدر منه وبالتالي تحديد بداية عيد الفطر الذي يليه؟
ولا ننسى التخبط في تحديد عدد ركعات صلاة التراويح وكيفيتها ومكان أدائها الأمثل ، ناهيك عن الخلافات الكثيرة في أحكام ومبطلات الصوم ، لدرجة أن أحد المدعوذين قال مرة على مسمع مني :
( إن الفقهاء مجتمعين على أن كل ما دخل الجوف من طعام أو شراب فهو مفطر ومختلفون في كل ما عدا ذلك من فروع)
فهل هذه قلوب متحدة؟
ولو كان إله المسلمين يريد من قلوبهم أن تتحد في رمضان حقاً ، لاختار طرق أكثر دقة وتوحيداً من الفوضى المتبعة الآن ، بدلاً من أن يجعل رمضان هو أكثر الشهور اثباتاً لاختلاف قلوب المسلمين اختلافاً شديداً لا اتحادها.

ويقولون
(شهر رمضان هو شهر نزول القرآن)
وهي عبارة تبدو واضحة لأول وهلة ، لكنها غامضة وهلامية عند التمعن ، فمتى نزل القرآن في رمضان؟
هل نزل في أوله أم خلاله أم في ليلة القدر؟
أليس القرآن مكتوباً في اللوح المحفوظ منذ الأزل ، ففي أي رمضان تم نقله من هذا اللوح إلى ذهن محمد؟
حسب خرافات الإسلام.. اللوح المحفوظ موجود في السماء السابعة التي نزل منها القرآن إلى السماء الدنيا في مكان وهمي يدعى بيت العزة ومن هذا البيت بدأ جبريل في نقل أجزاء منه في كل مرة إلى النبي ليلقنه الآيات ، فأين نزول القرآن في رمضان من كل هذا؟
ثم أن القرآن نزل منجماً وعلى مراحل ووفقاً للمناسبات المختلفة وعلى مرّ سنوات النبوة المزعومة ، فما معنى نزول القرآن في رمضان إذاً؟
لا أحد يعرف بشكل محدد ، ولن نجد إلا مناورات وتفسيرات واجتهادات تزيد الغموض والحيرة أكثر مما تزيلهما ، ومع ذلك يظل شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن ، كيف بالضبط؟،لا تسأل.

ويقولون
(شهر رمضان شهر الرحمة)
فهل هي رحمة الله بالمسلمين أم رحمة المسلمين فيما بينهم ، أم كلا الرحمتين معاً؟
أيضاً لا أحد يعرف بشكل محدد
لنفترض أنها رحمة المسلمين فيما بينهم ، أليست الرحمة موجودة بين البشر منذ الأزل وإلى الأبد؟ أياً كانت الملة والديانة وأياً كان الشهر..رمضان أو غيره؟

وإن كان المسلمون تزداد رغبتهم في الجود والإحسان في رمضان ، فإنما يفعلون ذلك طمعاً في الجنة ونمارقها ونهري اللبن والعسل الأصليين المجانيين الخاليين من المواد الحافظة بالإضافة إلى ولدانها الذين هم كاللؤلؤ المنثور فضلاً عن الجزء الأكثر إثارة في الموضوع وهو الحور العين الكواعب اللاتي لم يطمسهن إنس ولا جان ، فهم في الواقع يُحسنون ويتصدقون مستغلين مضاعفة الأجر الذي يتيحه رمضان طامعين في مضاجعة هؤلاء الحور الوهميات مضاجعة أبدية بذكر لا ينثني ولا يحتاج إلى "فياغرا" ، لا لمجرد الرحمة كما يحاولون إيهامنا..
وعلى أي حال فإن الفتات الذي يمنحه بعض أغنياء المسلمين لفقرائهم في رمضان مجرد إجراء شكلي لا يغير من الوضع شيئاً ، ويستمر الفقير فقيراً والغني غنياً في رمضان وبعده ، وهذه هي رحمة المسلمين فيما بينهم.

لنفترض أنها رحمة الله بعباده المسلمين في رمضان ، فإن هذه الرحمة لا تنعكس عملياً على أي مسلم ولا يمكن ملاحظتها إطلاقاً ، بل على العكس من ذلك ، نجد أن المسلمين يعانون في رمضان أكثر مما يعانون في غيره ، فيتجشم مصروفات ونفقات أكثر مما يفعلون في غيره ، ويعرقون ويعطشون ويجوعون ويتذمرون أكثر مما يفعلون في غيره ، والأوضاع
المالية للطبقة المتوسطة بأسرها في مجتمعاتنا تهتز من فرط المأكل والمشرب لتعاني فيه أكثر من غيره.

ولا يكادون يعملون بل يتحولون إلى تنابلة يستهلكون ولا ينتجون..أكثر مما هم في غيره من الشهور.

أما النساء فحدث ولا حرج ، فربة البيت المسلمة تتحول في رمضان إلى جارية حقيقية تعمل بالسخرة ضمن مطبخها لا تستطيع منه فكاكاً حتى لو كانت تمتلك خادمة ، لتغطي واجبات المحمر والمقلي نهاراً على أكمل وجه وواجبات الشحنات الجنسية الناتجة عن ذلك في زوجها ليلاً.

وهذه هي رحمة الله بالمسلمين في رمضان.
أما إذا كان المقصود بالقول أن رمضان شهر الرحمة هو الرحمتين معاً: رحمة الله بالناس ورحمة الناس فيما بينهم ، فهذه نكتة إضافية ، سيما وأن المسلمين يصومون منذ أكثر من ألف وأربعمائة عام بينما أوضاعهم تزداد سوءاً ، وإذا استثنينا الدول الإسلامية في جنوب شرق آسيا ذات التحول العلماني الحقيقي فإن أوضاع البقية مزري بالفعل رغم صيام أهلها المتكرر ، ويكفي أن نعلم بأن اقتصاديات هذه الدول الباقية مجتمعة لا يعادل اقتصاد دولة علمانية غربية متواضعة واحدة كأسبانيا التي لا تتمتع بأي من الرحمتين!


ويقولون

(رمضان شهر المغفرة)
أي أن الله يغفر للصائم بشكل أسرع وأكثر تساهلاً من غير الصائم ، ويكون أكثر حماساً للمغفرة في رمضان بالذات أكثر من سواه!
طيب
المشكلة أنه لا يتوفر دليل واحد يمكن أن يطمئن إليه الصائم المتبتل الذي عطش وجاع وأقام الليل طيلة شهر رمضان ويثبت له أنه من المغفور لهم في رمضان ، وعليه أن يعيش معلقاً ينتظر الموت ليعرف هل هو من هؤلاء المغفور لهم أم لا ، أي أن المسألة بالكامل رجم بالغيب ومجازفة غير مضمونة النتائج ، فإما أن يُغفر لك أيها الصائم القانت أو لا يُغفر ، أنت وحظك ، وعليك أن تعذب نفسك شهراً كاملاً سنة بعد سنة معتمداً على الأمل وحده ، منتظراً نتيجة الامتحان الذي لم يذهب إليه ولا شخص واحد بشكل مؤكد حتى الآن ، ولكن يظل رغم ذلك شهر رمضان شهر مغفرة!

ويقولون

( إن دعوة الصائم في رمضان مستجابة )
هذا القول طريف بالفعل ويضطرني إلى الضحك في كل مرة ، ويبدو أن لدى المدعوذين ما يكفي من الوقاحة ليكرروا ذلك بكل ثقة رمضان بعد رمضان ! ، وسيستمر المسلمون يدعون في رمضان معتمدين على أنه شهر مفضل لدى الله وبالتالي يشكل لهم واسطة قد تستدر عطفه عليهم فيستجيب لدعاء مسلم واحد فقط على الأقل ، وهذا لم ولا ولن يحصل ، بما في ذلك العشر الأواخر من رمضان وضمنها ليلة القدر المزعومة ، أما الأسباب فيمكن مطالعتها في مقال لي سابق بعنوان: ادعوني استجب لكم.

ويقولون
(شهر رمضان شهر تهذيب النفوس)
فُرض صيام رمضان حسب أغلب المصادر الإسلامية في السنة الثانية للهجرة ، بعد أن مرَّ بعدة مراحل من صيام ثلاثة أيام من كل شهر إلى أن أنتهى بصيام شهر رمضان بأكمله وذلك بعد خمسة عشر سنة من بداية البعثة! ، فلو كان صيام رمضان تشريع إلهي حقاً لماذا لم يفرض على حاله النهائي من أول مرة ولماذا انتظر الله كل هذه المدة حتى يفرضه مكتملاً؟!
ألم يكن من حق خديجة بنت خويلد مثلاً والتي أنفقت من أموالها على نبي الله المفضل وعاش عالة عليها حتى ماتت قبل أن يفرض صيام رمضان أن تستمتع قليلاً بشهر الرحمة والمغفرة والدعاء المستجاب؟.ربما الغرض منه تدريج الصيام ، فلماذا يحظى المسلمون الأوائل بميزة تدريج الصيام بينما كافة المسلمين الذي أتوا بعدهم لم يحظوا بشيء من هذا التدريج ، فعليهم أن يصوموا الشهر كاملاً بمجرد أن يبلغوا ، فأين العدل؟

وإذا كان رمضان شهر تهذيب للنفوس حقاً ألم تكن المرحلة المكية بأكملها مرحلة تهذيب للنفوس وإعدادها لعبادة الله العبادة الحقة؟
فلماذا لم يفرض خلالها صيام رمضان بالمرة بما أنه أيضاً تهذيب للنفوس؟ ، خاصةً وأن الصيام عبادة ذاتية ما كانت لتعرّض المسلمين الأوائل لخطر الكفار ، ولكن الله لسبب لا يعلمه أحد ترك النفوس بدون تهذيب ولم يقرر أن يبدأ في تهذيب النفوس بالصيام إلا بعد انتقال وحيه إلى يثرب!
ثم أين هو تهذيب النفوس المدعى؟
هل هي هذه النفوس التي نراها غاضبة مستنفرة على أبواب المحال وفي الأسواق وهي في حالة هياج غريزي نتيجة فقدان السوائل والهبوط الناتج عن الحرمان من طاقة الغذاء والماء..هل هذه نفوس مهذبة؟
لنلقي نظرة على المرور وحركة السير في رمضان ووجوه السائقين لندرك كم أن نفوسهم مهذبة.
لننظر إلى "الحوارات العقلانية" التي تُعقد عشوائياً تحت شمس الظهيرة بين الناس لنعرف مدى تهذيب النفوس.
لنمر على أبواب أحد المخابز المفضلة قبيل المغرب لنحس أجواء الشهر "الفضيل" ونفوس الناس ذات التهذيب "العالي".
أين هو تهذيب النفوس في رمضان لو كان ذلك صحيحاً وليس سخريةًً من عقولنا؟


ويقولون
(رمضان شهر الصيام مفروض على المسلمين قاطبة من الفجر إلى المغيب ، أي طيلة النهار)
والعجيب أن بعض سكان أقصى شمال الأرض لديهم الليل يطول نحو عشرين ساعة في الشتاء بينما لديهم النهار يطول نحو عشرين ساعة في الصيف ناهيك عن مناطق يطول فيها الليل شهوراً وكذلك النهار! ، ومع ذلك الصيام مفروض على المسلمين كافة بما في ذلك القاطنين لتلك المناطق ، ولو كان توقيت الصيام تشريع إلهي عادل حقاً لعلم الله سلفاً أن المسلمين سوف يصلون إلى سكن هذه المناطق ولوضع توقيتاً بعدد الساعات المطلوب صيامها مثلاً بشكل يتناسب مع التغيرات الحادة التي تحصل لليل والنهار وفقاً للموقع الجغرافي ، بدلاً من هذا الموقف المحرج الذي وضع الله مدعوذيه فيه فاضطروا أن يؤلفوا فتاوى مضحكة دون أن يعترفوا بأن إلههم ونبيهم عربيين بدويين جاهلين لا يعلمان شيئاً عن هذه الفروقات البعيدة في التوقيتات ولهذا لم يضعا الأمر في حسبانهما عند تشريع الصيام.

ويقولون
( رمضان شهر العبادة والاعتكاف في المساجد وفي نفس الوقت شهر الانتصارات الإسلامية ، وفيه حصلت غزوة بدر الكبرى وفتح مكة )
والأصح أن يقال عملية بدر لنهب قافلة قريش ، فهذه الغزوة لم تكن إلا محاولة تنفيذ لعملية قطع طريق بامتياز ، وعندما فشلت حصلت المواجهة بين أصحاب القافلة ومحاولي سرقتها ، وفي الواقع لا توجد أي علاقة بين الروحانيات المدعاة في رمضان واعتراض العير والسطو المسلح.
ثم..
لا أدري كيف يكون شهر رمضان شهر اعتكاف وعبادة وفي نفس الوقت شهر قطع طريق وسرقة أموال التجار غير المسلمين؟!
الصحابة كانوا يودعون بعضهم بعضاً في رمضان حتى يتفرغوا للعبادة والاعتكاف وفي نفس الوقت لم يمنعهم ذلك من غزو مكة وتنفيذ أمر النبي بقتل امرأتين وأربعة رجال ، أي تصفيتهم جسدياً ، حتى لو وُجدوا متعلقين بأستار الكعبة ، الأمر الذي تم تنفيذه خلال نفس شهر العبادة والاعتكاف وبدم بارد.

ويقولون
(شهر رمضان شهر الصحة الجسمانية )
ومعروف أن الصحة لا تسوء في أيٍ من الشهور كما تسوء في رمضان ، وأصحاب الأمراض المزمنة الذين لا يحصلون على إعفاء عدم الصيام إسلامياً يدركون ما أعنيه ، حتى أن الأطباء يقعون في ارتباك عند وصف الأدوية في رمضان للموازنة بين الجرعات المطلوبة طبياً وفترة الصيام الطويلة ، وقد ثبت علمياً أن للصيام الرمضاني هذا آثاراً مدمرة على الصحة ففقدان الجسم للسوائل خصوصاً في الصيف قد يؤدي إلى إصابة الكلى بالفشل عند كبار السن ، ونقص الغذاء يؤثر على بناء الأنسجة والعضلات خصوصاً عند المراهقين ، وقس على ذلك.

ويقولون
( شهر رمضان تصفد فيه الشياطين..)
ومعروف أن وظيفة الشيطان هي حث الإنسان على ارتكاب الشرور ، وهي وظيفة يفترض أن الشيطان يقوم بها طواعية بدوام كامل على مدار الساعة وبدون مرتب بل انتظاراً لجهنم التي سوف يستقر فيها عند نهاية المطاف ، ومع ذلك فهو يقوم بوظيفته على الوجه الأمثل دون أي مقابل حالي أو مرجو!
المثير أن تصفيد الشياطين في رمضان لا يؤدي إلى تقليل الشرور فيه ، ولو كان للشياطين دوراً في انتشار الشر للمسنا نقصاً للشرور إن لم يكن انعداماً في شهر رمضان وفق الإحصائيات ، ولكن هذا غير متوفر.
ثم هل الشياطين المصفدة في رمضان هي تلك التي تغوي المسلمين فقط ، وبالتالي يتم تصفيدها حماية للصائمين ، أم تصفد حتى تلك التي توسوس لغير المسلمين؟
ماذا عن المسلمين الذين يقطنون دولاً غير إسلامية ، هل سوف تقوم الشياطين في رمضان بفرز كل شخص فإن كان مسلماً تركته وأن كان غير مسلماً وسوست إليه؟
أنا مثلاً لاديني أعيش في وسط إسلامي ، ولا أؤمن بآلهة الأديان كافة ، هل ستستمر الشياطين في الوسوسة إليّ خلال شهر رمضان أم سوف أتحصل على إعفاء التصفيد مع باقي المسلمين؟!
الواقع الإحصائي الرقمي حاد بدرجة لا ترحم، وهو يقول أن نسبة الشرور في العالم لا تتأثر بحلول شهر رمضان وتصفيد الشياطين.
فكيف تخلص المدعوذون الدجالون من هذه الورطة؟
قالوا أن النفس الأمارة بالسوء تظل تعمل خلال رمضان ، ولا تتأثر بتصفيد الشياطين بل تستمر في إغواء صاحبها وإيقاعه في الخطايا والشرور ، وهذا قول أحمق ترقيعي مردود بسرعة ، لأنه لو كانت نصف الشرور من الشياطين والنصف الآخر من النفس ، فإن الشرور يجب أن تنخفض في شهر رمضان بنسبة 50% رياضياً ومنطقياً ، وإلا ما فائدة الشياطين من الأصل وما هي وظيفتهم إذا كانت الشرور والخطايا والذنوب تظل على حالها سواء تم تصفيدهم أو أطلق سراحهم؟!
لا أطمح إلى إجابة.


ويقولون:
( شهر رمضان شهر سمو النفس وتقييد الشهوات )
والحقيقة أن كافة الحضارات عرفت أن الإقلال من الطعام الحيواني خصوصاً أو الامتناع عنه يؤدي إلى سمو النفس ، ويوافق الطب على ذلك حيث أن إصلاح المستوى الغذائي ومراقبة الزمن الفاصل بين الوجبات بشكل علمي ممنهج ودقيق لأي شخص يعين الجسد على التخلص من السموم المترسبة مما ينقي الذهن.
ولكن سمو النفس المأمول هذا لا يمكن الحصول عليه إلا إذا كان الإنسان يقوم بالامتناع عن الطعام فترة معينة تحت إشراف طبي بغرض الاستشفاء ، لا أن يكون مجبراً مساقاً دون أن يختار هذا السبيل بل ليعاني من الجوع والعطش وتمتلأ نفسه بالتبرم بدلاً من السكينة!
وإذا كان الله يقصد من رمضان السمو بأنفس الناس وإبعادهم عن الشهوات فقد أثبت فشله على مر السنين فشلاً ذريعاً ، فالناس تأكل في رمضان أكثر مما يأكلون في غيره كردة فعل على الحرمان المفروض عليهم في النهار ، وهذا ينعكس على جهازهم التناسلي بالتهييج مما يجعلهم يستنفذون باقي شهواتهم في رمضان ليلاً بدلاً من الابتعاد عنها.



وبعد..
لا يظنن أحد أن كل هذا الطرح يندرج تحت أن الأخطاء ناتجة عن التطبيق لا التشريع ، فالدين الإسلامي يدعي أن هذه هي خصائص وسمات وأهداف صيام شهر رمضان ، وقد انتقدت بعض مثالب جوهر التشريع وأهدافه وآليات تطبيقه جميعاً ، وإذا كان ذلك غير متحقق على الصورة المرجوة كما تبين فإن هذا التشريع مختل بدائي جاهل بالطبيعة البشرية وغير إلهي بالتأكيد.


وأهلاً رمضان
الشهر الذي يكون فيه المسلمون مدعاة للتأمل والشفقة في آن معاً أكثر من أي شهر آخر.


سلام للعقلاء




شارك الآخرين

هناك 62 تعليقًا:

  1. لاديني

    هناك تساءلات تحتاج إلى أجوبة أعمق

    رمضان يعكس فلفسة تبادل الأدوار مع الفقراء و الجياع و المساكين الذين يحرمون من الأكل طوال أيام السنة ... أن تشعر بالجوع و العطش يعني بأنك تعرف ما يعانيه هؤلاء و هذا كان الهدف من فرض الصيام على المسلمين , لكن الجميع يعرف بأن العرب لا ينفع معهم لا مبادئ دينية و لا أخلاقية فهم ناس همجيين غير مدركين لحقيقة الأمور و لا يقومون بأي عمل إلا إذا ضمنوا المقابل أو خافوا على أنفسهم من العقاب
    لذلك تحول رمضان إلى مجرد شهر للإحتفال بالمأكولات و المسلسلات و التلفزيون في حين يستلم هؤلاء الممثليين الأغبياء ملايين الدولارات بالضحك على ذقون المتفرجين الأغبى منهم طبعا

    ثم أن أغلبية المسلمين لا يصومون أو يصومون أيام ثم يعودون إلى الأكل بشكل عادي في رمضان سواء تم ذلك في الخفاء أو في بيوتهم

    هناك أمور أكبر من ذلك
    لدي تجربة شخصية جعلتني أشك في المسلمين و منهجهم و دينهم
    فقد توفي والدي و نحن صغار أنا أكبر إخوتي كنت في العاشرة من عمري و ترك والدي ثروة سلمتها أمي الساذجة إلى جدي على أمل أن يعيد إلينا كل شيء عندما نكبر .... جدي هذا المفروض أنه إمام مسجد و رجل تقي و يصلي بالناس و يحفظ القرآن .. الخ
    لكن ما الذي حصل ؟

    أكل مال الأيتام و طردنا عندما كبرنا و طالبنا بحقنا

    هل تسمي هذا مسلم أو حتى إنسان ؟
    الأساس في الدين هو المعاملة و الأخلاق و المحبة لكن لا شيء من هذا في الإسلام

    فمنذ البدايةو الإسلام يفرض نفسه بالقوة و السيف و القتل ليستولي على الارض و المال و النساء و يذل الناس

    سأعود إليك قريبا

    ردحذف
  2. هلا صديقي لا ديني
    هذا أخزى شهر لو أن الأيام والشهور توصف بالخزي
    ولو توصف بالكرم فهو شهر البخل والجوع والتناقض
    الشياطين تصفد؟ فلم تأتينا الأفكار الشهوانية منذ الفجر/الإمساك؟؟
    يتحدوا برمضان !!! يتحدون على بعضهم أم على الآخرين؟؟
    نفس الهراء يكررونه كل جمعة وكل رمضان وبكل تفنيسة وأنا انفجررررت من الغباء والتناقض والسخف

    يا حظي يا صديقي
    سأبلع بنهار رمضان ولا علي من أحد أما أن أجوع نفسي كالكلب وأفطر على بصلة فهذا لن يكون

    بنهاية رمضان يعطون الفقير مريض القلب طحين أو شعير؟؟ إنه يريد المال لشراء حبوب قلب لا يقدر عليها
    جواب شيوخنا: الفلوس لا تعطى للفقير بل شعير وطحين والفقير يأكل تبن!!!
    باي

    ردحذف
  3. غير معرف

    لو كانت تلك هي فلسفة صيام رمضان حقاً لماذا يُفرض الصيام على الفقير والجائع والمسكين أيضاً؟،هل هو بحاجة للشعور بشعور نفسه؟!!!
    ولا ننسى أن الفقير أو المسكين قد يشعر بشيء من الجوع ربما لعدم قدرة ذات اليد،ولكن لا يمكن أن يعطش أيضاً لأنه فقير لا يستطيع إيجاد ماء ليشرب!..هذا محال
    فلماذا يصوم المسلم عن شرب الماء أيضاً؟!
    ثم ما جدوى أن أشعر بشعور الفقير من الأصل؟
    هل لكي أُحسن إليه وأتصدق عليه؟،هل أنا بحاجة إلى قطع ساقي حتى أشعر بمعاناة المقطوع فأُعطف عليه؟!

    علماً أنني لا أتفق معك في كلمة "العرب" ، فهؤلاء عرق كباقي أعراق البشر ، وهم لا يكونون منحطين أخلاقياً كما وصفتهم هكذا إلا نتيجة تغلغل الإسلام بأفكاره البدوية المنحطة في عقولهم ، وكلما ابتعد العربي عن أفكار وبيئة الأديان المتخلفة جميعاً كلما ظهر الوجه الحسن له.

    أما ما قام به جدك فشيء يقشعر منه الدن لمدى سفالته ، ولكن للأمانة لا شأن للإسلام بما فعله!
    محمد عاش يتيماً وانعكس هذا على ذهنه فقام بالتهويل من المساس بأموال اليتامى وأغلظ في الأمر ، وما فعله جدك لا يمكن إلصاق جريرته بالإسلام ، فهذا الأخير مثله مثل غيره من الأديان المختلقة ، قد قام باستعارة مكارم الأخلاق التي كانت شائعة في عصره وتجلب الاحترام في قلوب الناس وشملها إلى الدين مدعياً أنها رغبات الله أيضاً ليحصل بهذا على الاتباع.

    جدك يعد مثالاً حياً ودليلاً من أدلة على أن الأديان تفشل دائماً في استقرار المعاملات بين البشر لاعتمادها على ثواب وعقاب آجلين لا يتحقق شيء منهما في الدنيا.


    مشكور على إضافاتك المهمة..





    راوندي

    لك الحق أن تنفجر ، فما يكرره المسلمون في كل رمضان ولا يتحقق منه شيء ومع ذلك يعاودون تكراره مسألة تدعو إلى الانفجار حقاً..وبيني وبينك..تدعو إلى الضحك والسخرية أيضاً
    :)

    كُل في عز نهار رمضان براحتك واختم بكأسين يالراوندي ودع المسلمون يعذبون أنفسهم دون فائدة!



    مرورك يسرني وتحياتي لك

    ردحذف
  4. جميل ومتميز يا عزيزي. لا شك أنه شهر يحوي من الجنون والغباء ما يعجز العقل عن تصوره. فتشاهد من الجنون والازدواجية الشيء الغريب.
    تحياتي

    ردحذف
  5. ملحد من موريتانيا

    رمضان يجعل من المسلمين موضوع للوحة سريالية كلما نظرت إليها كلما استخرجت منها منها ما يدعو إلى التأمل

    سعيد بعودتك

    ردحذف
  6. انت واحد واطي وحقير ياكلبب

    ردحذف
  7. مرحباً ،،

    مقال جميل حقيقة يثيرون الشغقة .. كما قلت هههههههه

    هم مازالوا يعيشون جهلاء .. ولربما يحتاجون لقرون حتى يصبحون بشراً ..

    رمضان شهر الكسل والتعاسة وشهر المصاريف .. وهم يقولون رمضان كريم .. من شدة الغباء ..

    .........................

    انظر لهذا الغير معروف .. هكذا هم المسلمين حيث انه لايعرف ان يتكلم مثل البشر فيسب ويشتم .. هكذا هم تربوا منذ صغرهم وهذه هي الأخلاق الإسلامية القبيحة طبعاً ..


    تحياتي الإلحادية ،،

    ردحذف
  8. سغموند فرويد

    الجهل والاتباع الأعمى ناتج عن التلقين المباشر منذ الطفولة وكبح العقل المكتسب لحساب العقل الفطري المحدود.

    هو غباء ولكنه نوع من الغباء خاص جداً فتجد منهم الداهية الألمعي ومع ذلك يعبد الوهم


    أما هذا غير المعرف فأولى به الحذف في ذات السلة التي يقبع فيه أمثاله الذين لا يعرفون إلا السب
    لكن بما أنك علقت عليه فليبقى إذاَ كمثال حي على أدب الصائمين في رمضان.


    شكراً لمرورك الجميل..

    ردحذف
  9. هلا لا ديني

    موضوع مميّز ومتعوب عليه وتناول رمضان من جميع النواحي

    تسلم

    ردحذف
  10. Pure

    أهلين
    مشكورة..ولا تغيبي...

    ردحذف
  11. انت بتعمل كده عشان الشهره والناس تعرفك بسرعه!
    انت مريض يا ابني انت بعت اخرتك عشان دنيتك صدقني هاتخسر الاتنين وهاتفضل تجري ورا الدنيا ومش هاتاخد حاجه منها انت صعبان عليا.. غلبان
    بتفكرني بواحد اسمه بلعام بن باعوراء كان قابله سيدنا موسى عليه السلام في طريقه وهو رايح بيت المقدس مع بني اسرائيل كان عالم كبير مؤمن بالله وتقي وعابد وعارف ان سيدنا موسى نبي بس كان عيان زيك كده كان نفسه برضه يبقاله مكانه عند قومه ويتشهر ومستعد يعمل اي حاجه عشان الناس تحس بيه وتعرف انه (مهم) يا مهم حتى لو يبيع اخرته زي واحد صاحبنا هنا ههههه انت مسكين يا ابني المهم سيدنا موسى نزل في منطقة قومه(بني كنعان) يستريح وقومه خافوا من سيدنا موسى والاعداد الغفيره لبني اسرائيل وكمان عشان كانو مواليين لفرعون فكانوا لا يريدونه عندهم فقالو لبلعام انت مش بتقول انك عالم وفاهم ادعي على موسى قالهم ويحكم هذا نبي الله ومعه الملائكة ومعه المؤمنون فقالوله لك عندنا المنزلة والمكانة ولا نقطع أمرًا إلا بك حتى تخلصنا منهم، فمازالوا به يمنونه بالمكانة حتى جلس يدعو على موسى وعلى بني إسرائيل، وهو طبعا زيك وافق بس واضح ان هو تفكيره اعلى منك شويه عشان هو عارف ان سيدنا موسى نبي وبيدعي عليه! طبعا الله الذي لا الاه الا هو ما استجابش ليه فقالوله لم يحصل شئ لهم قالهم اما وقد خسرت اخرتي فلن اخسر دنياي، ان كان الدعاء لم يستجب فالمكر والحيله، زينوا نسائكم وعطروهم وارسلوهم بالبضائع ليبيعوا لبني اسرائيل ولا تمنعوهم من الحرام اذا اراد احد من بني اسرائيل عشان ما اطولش على دماغك العاليه جينا للمهم عقاب الله لبلعام واظن ان عقابك مش هايختلف كتير كان ممكن ربنا يموته على طول لكن سابه في الدنيا يتعب عليها ويجري وراها ويلهث عليها ومش عارف ياخد منها حاجه وفضل طول عمره ضايع ودي مش حاجه سهله بتتعب عشان تلم من الدنيا ما انت عارف ان ملكش اخره وبرضه مبتلمش حاجه استحمليا حلوا !
    اقرا بقى قصة بلعام في كتاب ربنا مش كتاب محمد صلي الله عليه وسلم، سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام بس رسول زيه زي موسى وعيسى وكل الرسل والانبياء عليهم الصلاة والسلام بس اقرا أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    (وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ الَّذِيَ آتَيْنَاهُ آيَاتِنَا فَانسَلَخَ مِنْهَا فَأَتْبَعَهُ الشَّيْطَانُ فَكَانَ مِنَ الْغَاوِينَ* وَلَوْ شِئْنَا لَرَفَعْنَاهُ بِهَا وَلَـكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِن تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَث ذَّلِكَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا فَاقْصُصِ الْقَصَصَ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ)انا هادعيلك بالهدايه ربنا يهديك ويستحسن اذا قابلتك مره يكون ربنا هداك عشان انا ربي وديني ورسولي بنفسي والله وانا غبي وهمجي وصعيدي وكل حاجه وبسافر كتير حاسب مني!!!

    ردحذف
  12. onelove1927

    من يطلب الشهرة يلجأ لدولة تحترم الحياة ثم يعلن عن اسمه الحقيقي ويضع صورته ، لا أن ينشيء مدونة بسيطة مثلها بالعشرات باسم مستعار محاولاً إظهار شيء من الحقيقة ، لعل الأجيال القادمة لا تعاني مما نعاني .
    فدع عنك الشهرة .. ولا أحد على الشبكة يعرفني بالفعل..وليتك ناقشت المضمون بدلاً من القشور.


    واطمئنك عزيزي أنني لا أجري على الدنيا ، وعندي من متاعها وزينتها ما يكفيني إلى درجة انني على استعداد أن أهب لك بعضه ، فلا حاجة لي بالجري وراء الدنيا..
    أما الآخرة فقد تركتها لك ولغيرك من الموهومين.


    واعلم أن فقهائك قد اختلفوا فيمن نزلت فيهم الآية التي أوردتها هل هو بلعم بن باعوراء أم أمية بن أبي السلط ، وهذا الأخيرة شخص كان ينزل عليه وحي كوحي جبريل وكان يدعي النبوة مثل محمد ، وكان من الطبيعي ألا يؤمن بمحمد لأن الدجال يعرف مثيله ، فقال فيه محمد هذه الآية.
    فهمت؟

    ثم لا أدري كيف تصدق أن الله يصف الناس بهذه الأوصاف ، فيقول كالحمار والكلب...إلخ ، أيخلق شيء بيده ثم يحتقره في نفسه فيصف به أعداءه؟، ، كأنه بشر غبي همجي صعيدي وكل حاجة وبيسافر كتير ولازم يحاسب من أمثالي الذي فضحوه وفضحوا ألاعيبه..وسيستمرون.

    ردحذف
  13. حسنآ يا لا ديني او صاحب المدونة انت انكرت كل المعجزات و حاولت لوي اعناق كثير من النصوص و المفاهيم لتتوافق مع توجهاتك حسنآ اريدك أن تأتيني بتفسير للتالي انا وانت و كل العالم يقر بأن الأرض تتحرك و استطاع الغرب بعلمه و الارتفاع للفضاء رؤية هذا الامر رأي العين ناهيك عن الدلائل الاخرى فهل كان احد قبل 1430 سنة يعلم بهذا او يصدقه تمعن معي في هذه الأية من سورة النمل اية 88 و أرجع اليها ان شئت ( وترى الجبال تحسبها جامدة و هي تمر مر السحاب صنع الله الذي اتقن كل شيء إنه بما تعملون خبير ) تمعن يا صديقي في الآية لو قال القرأن للناس أن الأرض تدور وتتحرك لكفر به
    من أمن ناهيك عن من كذبه أصلآ و لنحاول تفسير الأيه إن الناظر للجبال يراها فعلآ ثابتة لكن القرآن نفى
    أن تكون ثابتة بل قال أنها تمر مر السحاب إذآ السحاب يحمله الريح فيحركه كذلك قصد القرآن بأن
    الجبال تحملها الأرض المتحركة فتحركها بحركة الأرض ألا ترى أن في هذا الأمر عجبآ كيف عرف محمد بهذا أم أن اريكا ارسلت له صاروخ فصعد للفضاء و شاهد ذلك أريد تفسيرى منك متحضرر غير عبيط و تحاول به لوي عنق النصوص لتتوافق مع ما تريد اقناعنا به ولدي الكثير فأجب إجابة تفرض فيها إحترام القراء قبلي و لي عودة

    ردحذف
  14. الوشق9111
    عزيزي
    أنا لم أقم بلي أعناق النصوص ولا المفاهيم بل قمتُ بتجريدها بعيداً عن ترويجات وأكاذيب المشايخ الدجالين ، وإن كان لديك غير هذا فبرهن.

    أما الشبهة التي تفضلتَ بإيرادها عن الجبال ودوران الأرض ، فسأدع ابن عثيمين يجيبك:
    (وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون) فهذه الآية في يوم القيامة لأن الله ذكرها بعد ذكر النفخ في الصور وقال (ويوم ينفخ في الصور ففزع من في السماوات ومن في الأرض إلا من شاء الله وكل أتوه داخرين * وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون * من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزعه يوم إذن آمنون) فالآية هذه في يوم القيامة بدليل ما قبلها وما بعدها وليست في الدنيا وقوله تحسبها جامدة أي ساكنة لا تتحرك ولكنها تمر مر السحاب لأنها تكون هباءً منثوراً يتطاير وأما الاستدلال بها على صحة دوران الأرض فليس كذلك هذا الاستدلال غير صحيح لما ذكرنا من أنها تكون يوم القيامة ومسألة دوران الأرض وعدم دورانها الخوض فيها في الواقع من فضول العلم لأنها ليست مسألة يتعين على العباد العلم بها ويتوقف صحة إيمانهم على ذلك ولو كانت هكذا لكان بيانها في القرآن والسنة بياناً ظاهراً لا خفاء فيه)


    وهذا رابط هدية مني يحتوي على إجابة تفصيلية تحترمك وتحترم القراء:


    http://ilhad.blogspot.com/2009/04/blog-post_4770.html




    لك كل الود.

    ردحذف
  15. مرحبا بصديقي اللاديني
    *******************
    لطالما تمنيت ان اتعرف علي ملحد ليبي
    فأنا من تونس وازور ليبيا كثيرا بحكم عملي...
    هذه اول زيارة لمدونتك الرائعة

    تحياتي لك

    ردحذف
  16. قضيت أكثر من ساعة حتى الآن في تصفّح المدوّنة.
    ما أجمل العقل عندما يبدع، والحرية عندما تصرخ!
    مقالاتك عميقة وشجاعة وواسعة الثقافة صديقي.
    بانتظار جديدك دائماً.
    لقد أضفت مدونتك كذلك على لائحة المدونات الصديقة.
    سلام

    ردحذف
  17. نادر الحر

    بلدي تتشرف بزيارتك لها ولا شك.

    وتونس كما تعرف بالنسبة لليبيين بلدهم الثاني وهم عندكم أكثر من التونسيين.
    :)

    أنا كت هناك مؤخراً
    وقضيت وقتاً ممتعاً بين سوسة وقربص.



    لنبقى على تواصل صديقي الجديد نادر الحر.






    أدون

    اطراء أشكرك عليه عزيزي
    وهو من بعض ما عندكم
    ودليلي مدونتك الثرية.

    مرورك يسعدني..
    ولا تغيب
    فالأكثر إثارة لم يبدأ بعد!
    :)

    ردحذف
  18. لعلك تعتقد نفسك أنك بطل فيلم بلا نهاية يا اللاديني لاكن مع ذالك سنضع الكتابة الأخيرة لهاذا الفلم .
    حسننا تقول أن رمضان شهر الجوع العطش و تستهزئ من المسلمين .
    سأرد عليك و بدن منوارات
    أولا رمضان له فوائد كثيرة جدا معنوية و جسدية حتى لا أطيل عليك خذ الرابط التالي http://www.ahlamcom.com/showthread.php?t=3052
    ثانيا فرض الصيام على الفقير و المسكين و الغني حتى تكون هنالك مساوات ولو بسيطة بينهم فالمسكين متعود على الجوع خاصة في رمضان فهو يقتصد أكتر في الحالة المادية.
    و من قال أن الهدفمن رمضان هو الإحساس بالفقير فقط بل للتضرع إلى الله و نشر الخير بين الناس ووووو.
    كذالك يجب أن تعرف أنه حينما تصف العرب بالهمجيين غير مدركين لحقيقة الأمور
    فأنت منهم .أنت من يجب أن تدرك حقيقة الأمور أن الإنسان مكرم بالعقل و لايمكن ولايجوز أن يكون الإنسان حيوانا فأنت تعرف ذالك . لاحظت دائما أنك تعمم الجزئيات . إذن هاذا يعني أن العرب كلهم خاطئين إلا أنت أنت الوحيد الذي هو على صواب سبحان الله .
    لم أكن أعلم أنك أذكى الأغبياء حينما تقول أن --تحول رمضان إلى مجرد شهر للإحتفال بالمأكولات و المسلسلات و التلفزيون في حين يستلم هؤلاء الممثليين الأغبياء ملايين الدولارات بالضحك على ذقون المتفرجين الأغبى منهم طبعا--
    من البديهي أن يكون كذالك لأن الصهاينة والملاحد مثلك يستغلون رمضان في لفت أنظار المسلمين و تلبية شهواتهم.
    كخخخخخخخخخخخخخخخخخ
    إقتباس :
    ثم أن أغلبية المسلمين لا يصومون أو يصومون أيام ثم يعودون إلى الأكل بشكل عادي في رمضان سواء تم ذلك في الخفاء أو في بيوتهم
    -- أقول لك دائما أنك تعمم الجزئيات و الشاذ لايقاس عليه .
    اقتباس :
    هناك أمور أكبر من ذلك
    لدي تجربة شخصية جعلتني أشك في المسلمين و منهجهم و دينهم
    فقد توفي والدي و نحن صغار أنا أكبر إخوتي كنت في العاشرة من عمري و ترك والدي ثروة سلمتها أمي الساذجة إلى جدي على أمل أن يعيد إلينا كل شيء عندما نكبر .... جدي هذا المفروض أنه إمام مسجد و رجل تقي و يصلي بالناس و يحفظ القرآن .. الخ
    لكن ما الذي حصل ؟

    أكل مال الأيتام و طردنا عندما كبرنا و طالبنا بحقنا

    هل تسمي هذا مسلم أو حتى إنسان ؟
    الأساس في الدين هو المعاملة و الأخلاق و المحبة لكن لا شيء من هذا في الإسلام
    -----
    يا صديقي
    لابد أنك لم تطلع جيدا على الإسلام و خصائصه كونك فقط تلهث على حالك سأجيبك على قدك.
    من موقف فقط مع جدك تحكم على دين عظيم بأنه غير صحيح.
    هاذا دليل على قلة ذكائك ثانيا من قال أن جدك كان فقط يتنكر بزي الأسلام.
    بالعكس الإسلام دين الرحمة و الأخلاق و الدليل على ذالك الإقبال الكبير على الإسلام من كل حد وصوب.
    اقتباس:

    فمنذ البدايةو الإسلام يفرض نفسه بالقوة و السيف و القتل ليستولي على الارض و المال و النساء و يذل الناس
    ---- ماهو دليلك إعطني فقط دليلا وا حدا يؤكد ماتقول التاريخ و الحاضر يشهد بأن الأسلام الدين الوحيد الذي اعتنقه الناس برغبة و ليسة برهبة.

    ردحذف
  19. الوشق9111
    عزيزي
    أنا لم أقم بلي أعناق النصوص ولا المفاهيم بل قمتُ بتجريدها بعيداً عن ترويجات وأكاذيب المشايخ الدجالين ، وإن كان لديك غير هذا فبرهن.

    أما الشبهة التي تفضلتَ بإيرادها عن الجبال ودوران الأرض ، فسأدع ابن عثيمين يجيبك:
    (وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون) فهذه الآية في يوم القيامة لأن الله ذكرها بعد ذكر النفخ في الصور وقال (ويوم ينفخ في الصور ففزع من في السماوات ومن في الأرض إلا من شاء الله وكل أتوه داخرين * وترى الجبال تحسبها جامدة وهي تمر مر السحاب صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون * من جاء بالحسنة فله خير منها وهم من فزعه يوم إذن آمنون) فالآية هذه في يوم القيامة بدليل ما قبلها وما بعدها وليست في الدنيا وقوله تحسبها جامدة أي ساكنة لا تتحرك ولكنها تمر مر السحاب لأنها تكون هباءً منثوراً يتطاير وأما الاستدلال بها على صحة دوران الأرض فليس كذلك هذا الاستدلال غير صحيح لما ذكرنا من أنها تكون يوم القيامة ومسألة دوران الأرض وعدم دورانها الخوض فيها في الواقع من فضول العلم لأنها ليست مسألة يتعين على العباد العلم بها ويتوقف صحة إيمانهم على ذلك ولو كانت هكذا لكان بيانها في القرآن والسنة بياناً ظاهراً لا خفاء فيه)
    ---- لابد أنك لم تقرأ سيرته الذاتية.

    ردحذف
  20. إسلامي

    تقول أن رمضان فٌرض حتى يشعر الغني بالمساواة مع الفقير ، وهذا هراء سوف افترض صحته ، لماذا إذن يصوم الفقير؟..هل ليشعر بجوع وعطش نفسه؟!

    علماً أنني لم أصف العرب بالهمج كما تدعي ، وهاهو كلامي في كامل المدونة مبسوط امامك.

    بعد ذلك أخذت تقتبس من كلام أول معلق على الموضوع "غير معرف" وترد عليه ، وهو أولى أن يجيبك عن ترهاتك ، فقط أنبهك إلى أنني ناقشته في طرحه ذاك وبينت له كيف أن حكاية جده ومال اليتامى لا ينعكس على الإسلام بالطريقة التي ظنها ، فراجع التعليقات.


    كذلك..احرص أن تكتب بلغة مفهومة وليس بهذا الشكل المتناثر والذي يكشف مدى سطحية تفكيرك ، واختر كلماتك بعناية فهذه المدونة لا يُسمح فيها بتوجيه الشتائم ، إذا كررتها سأحذف تعليقك وأضعك في نفس السلة التي يقبع فيها أمثالك.

    ردحذف
  21. إسلامي أو الوشق 9111


    لا أدري عن أي سيرة ذاتية تتحدث

    لكن في الرابط الذي وضعته ما ينسف أحلام المسلمين أن محمد أو إلهه كان يعلم بدوران الأرض حول نفسها ، فيراجع.

    ردحذف
  22. ههههههههههه كنت واثقا من عدم نشر تعليقي
    أين الدمقراطية يا أيها الملحدون العلمانيون

    ردحذف
  23. إسلامي

    أخبرتك أن عليك غربلة كلامك جيداً قبل أن تفكر بكتابة تعليق هنا وإلا فأنا مضطر آسفاً للحذف.
    أنت لم تلتزم فنلتَ عقابك..

    يمكنك قول ما تشاء كيفما تشاء ولكن بأدب ، هذا مبدأي بصرف النظر عن الديمقراطية أو الإلحاد أو العلمانية.

    ردحذف
  24. مدونة رائعة اتمنى لك التوفيق والاستمرارية

    ردحذف
  25. رغم ما تكتبون فان الحساب سياتي

    ردحذف
  26. معد ان اموت انا وتموت انت ... فان لم يكن هناك حساب كما تدعون فلم نخسر كلانا ...لاكن اذا كان هناك حساب وعقاب فانا انجو لاكن اين تفر انت

    ردحذف
  27. الإسلام أكثر و أسرع الأديان انتشارا في العالم بعز عزيز أو بذل ذليل, و هو في غنى عنك و عن أمثالك و الحمد لله ما دامت نخبة المجتمعات الغربية من أهل التدين و العلوم ,,, هم الذين يعتنقون الإسلام,
    مت بغيظك يا عزيزي
    مسلم من الجزائر

    ردحذف
  28. مسلم من الجزائر
    نسبة المسلمين لسكان العالم لا تتعدى 23%
    نسبة المتدينين في الأوساط العلمية الراقية لا تتعدى 7%
    هذا ما تقوله الإحصائيات العالمية المعلنة
    عن أي غيظ تتحدث؟!

    ردحذف
  29. للاسف لا تريدون الاعتراف بالحقيقه او الصمت
    هاذه مشكلتكم
    واكيد انا مسلم والعائله بكاملها مسلمه والاجداد مسلمين والاحفاد مسلمين واحفاد الاحفاد مسلمين والقريه كامله مسلمه والقبيله كلها مسلمه والدوله اكثرها مسلمين وكلنا اغبياء ومخطئين في نظركمولا يوجد لنا ذرة ذكاء بينما انت (علماء وفقهاء و اذكياء

    هداكم العقل

    الضمير في هداكم يعود الى الله

    ردحذف
  30. غير معرف
    لو نقلتك الآن إلى عصر عبادة عشتار أو إيزيس أو الشمس وقال لكم أحدهم:
    "أكيد أنا أعبد عشتار والعائلة بكاملها عشتارية والأجداد عشتاريين والأحفاد عشتاريين وأحفاد الأحفاد عشتاريين والدولة أكثرها عشتارية وكلنا اغبياء ومخطئين في نظركم ولا يوجد لنا ذرة ذكاء بينما انتم علماء وفقهاء أذكياء"
    ماذا ستقول له؟

    تحياتي لك..

    ردحذف
  31. اقرا تعليقي كاملا من فضلك

    الاسلام دين عظيم
    و الدي ارسل به نبي كريم
    و لقد احدث الاسلام ثورة جدرية على كل الاصعدة
    المشكل يكمن في البشر الدين ينتمون لهدا الدين
    اد انهم لم يعطوا الصورة التي اعطاها اصحاب النبي
    و التي يجب ان تتوفر عند امثالك
    لا اله الا الله و الله اكبر
    و سوف تجني ثمرة ما كتبت يداك

    و ما من كاتب الا سيفنى و يبقى الدهر ما كتبت يداه
    فلا تكتب بكفك غير شيء يسرك في القيامة ان تراه

    ردحذف
  32. هذه النوت ذكرتني بأيام طفولتي عندما كنت انسى أنني صائم, كانت عائلتي توبخني بشدة

    ردحذف
  33. حسبنا الله ونعم الوكيل المسلم رحيم وتقي يوجد بعض الناس الذين يكرهون الاسلام ويدون انهم مسلمين ويعملون المنكر هم منافقين يريدون تشويه الدين

    ردحذف
  34. غير المعرفين

    يبدولي أنكم تعتبرون هذا المقال وأشباهه ينتقد تطبيق المؤمنين للدين وليس لأي خلل في الدين نفسه
    وأنا رغم انتقادي للتشريع ذاته وأقوم بإظهار تناقضاته إلا إنني سأقبل منكم ذلك تجاوزاً واسألكم
    ما دامت النظرية لا تستطيع تحقيق أهدافها على من وُضعت من أجلهم كي يطبقوها ويسعدوا بها ألا تبدو نظرية مختلة وبحاجة إلى معالجة وتصويب أم نستمر في وضع الأخطاء على التطبيق وحسب؟!
    تحياتي لكم

    ردحذف
  35. خلال رؤية الهلال صعد أحدهم إلى سطح منزله،فسمعه الناس وهو يقول :"غدا رمضان -لا مش غدا -غدا رمضان-لامش غدا-غدا رمضان-لا مش غدا.....
    انزعج المسلمون من صياحه،فصعدوا بدورهم إلى السطح ليكتشفوا أنه يراقب هلال صيدلية الحي الذي يشتعل ثم ينطفئ باستمرار و دون انقطاع .
    تحياتي لمحبي العبث .

    ردحذف
  36. رفيقي لاديني
    لم افهم ماذا تقصد ب :)

    ردحذف
  37. غير معرف
    لم أقصد شيئاً عزيزي
    إنما كنتُ أضحك لتعليقك وحسب

    هي علامة يستعملها البعض كرمز للضحك

    تحياتي لك

    ردحذف
  38. thankuuuuu,,,,i never fasted b4,,fasting on islam's way doesnt make any sense 2 me!!!! and i even think that poor people cannot b actually (hungry),,bcoz they can just eat bread,,what i mean 2 say,,is that in order 2 feel with the poor,,u should stop eating the food they cant get,,and actually u shoulnt have in (ramadan) anything they can't afford,,such as riding ur fancyyyyy car!!!! thnx a lot ladiniii;;)) my best wishes 4 u,,,,, dina

    ردحذف
  39. لاديني صغير24 يوليو، 2011 4:08 ص

    مرحبا .. انا لاديني .. عمري 18 سنه ..
    اقتنعت تماما ان الاديان خرافه هزليه والاله مجرد اداه مسيسه للسيطره على العقول والتحكم بالشعوب .. واكثر من ذلك ..
    انا جدا ممتن لمدونتك لانها كانت احد اسباب تحرري من قيود الدين والاله الخفي وخرافات الجن والعفاريت والتخلف والرجعيه ..
    تحياتي القلبيه الالحاديه .. :)

    ردحذف
  40. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  41. دخلت هنا بالصدفة وشعرت أنى دخلت وكراً للخفافيش
    من منكم لديه شىء اد يقوله فليتفضل هنا
    www.eltwhed.com
    ولنرى مدى قدراتكم العقلية يا متطاولين

    ردحذف
  42. انتم شوية مرضى .. حسبنا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  43. عزيزي لا ديني :)
    سلام الله عليك
    انا مسلم و الحمد لله لكن لست مسلما الاسلام الجاهل الاعمي .. عزيزي انت تنتقد في اسلام الشيوخ و الدجل .. فعزيزي للمعلومة و الفائدة ليس بذلك الغباء .. فاذا اردت ان تعرف الاسلام علي حقيقته بعيدا عن الشعوذة و الدجل و بعيدا عن "حدثنا فلان عن فلان قال قال " فرجاء اطلع علي كتاب للاخ العالم المفكر الاسلام محمد شحرور اسمة الكتاب و القرءان ستعرف ان رمضان ما بالغباء دة :)
    و شكرا

    ردحذف
  44. لاديني ألرجآء الرد على تعليقي .... أنت انسان متناقض لدرجة.... بحيث انك تحاول إيهام الاخرين بأنك على حق ..... !
    جرت مناقشه بيني وبينك من خلال الياهو ماسنجر
    وتناقشنا فيما يلي ....
    قلت لك ماذا تعرف عن الـdna
    وكان جوابك علمي غير مشكك بيه ومقنع لدرجه
    ..............................................
    قبل أن أبدأ بالكلام أعتقد ان اغلبية الحضور لا يعلمون شيئا عن الـdna
    DNA.... هوة عبارة عن بنك المعلومات فهوة المسؤول عن تكوين 600 عضله وتكوين 206 عظمه وتكوين تليارات الخلايه بإختصار شديد المعلومات الوراثيه
    يعمل عمل دقيق جدا وبدون اخطأ وإن وجدت الاخطاء فيعمل على المسح ومن ثم التصحيح .... هذا الشيء موجود في عقل الانسان .... اضافه اخيرة انه يعمل دون ان تكون أنت مسؤول عن هذا العمل....:)
    ...............................................
    نكمل الحديث ....!
    قال الاخ فارس الدي أن اي لا يمكن ان يكون صدفه فانه شيء معقد
    وبعد ذلك ينكر وجود اله
    أليس هذا تناقضاً؟
    على كل حال يا اخ فارس جميل أن نتقبل اراءنا وان نبادر في اعمالنا لكن قبيح ان نثير الاستهزاء بالاخرين
    خليني اتكلم معاك بالعاميه يا اخ فارس حاولت انو اتخيل هذه الحياة بدون صانع؟
    أين الامل؟
    الى اين؟
    وكيف؟
    شكوك+شكوك+حيرة+غباء
    لكن عندما نضرت الى تفاصيل المرأة من رحم وثدي وطفل وعندما نضرت الى الغدة الكظريه ما وجدت فيهم الا وأن هنالك صانع متقن لهذه الاشياء ومن ضمنها الـDNA
    سلآمي الك يالغالي تقبل تحياتي الك من فلسطين الى ليبيا الحبيبه

    ردحذف
  45. بالنسبة لي استمتعت كثيرا بكل مواضيع المدونه الرائعه ولكن اتمنى ان ينتبه المسلمون النائمون ليروا الحقيقه شكرا لكم جميعا ايها العقلاء العقلاء فقط وليحيا العقل وتبا للجهل الذي افنى اجمل سنين حياتنا

    ردحذف
  46. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  47. الديني الصواعق المرسلة27 ديسمبر، 2011 11:07 ص

    أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  48. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف
  49. حقا مفاجئة

    ردحذف
  50. مرحبا

    فعلا يا لا ديني انه لحقيقة واقعية عن نفسي انا انه لشهر مؤلم حقا واشعر بالخجل من انسانيتي ونفسي عندما يقترب هذا الشهر واقوم بتعذيب نفسي بالجوع والعطش واقوم بذلك لأنه مجتمعنا جاهل للأسف!

    ردحذف
  51. احذرو اخواني المسلمين

    على فكره هذا مش شخص كان مسلم هاذي جماعه صهيونيه

    ولو كنت مسلم اسئل الله ان يهديك

    وتلحق نفسك قبل ما تموت

    ردحذف
  52. غياب طويل ارجو ان تعود للكتابة و النقد لهده المدونة
    سلام للعقلاء

    ردحذف
  53. Anti theist
    شكرا سيد لاديني ... لطالما استمتعت بهذه المدونة .. و أتمنى أن تعود للكتابة بكثافة أكبر .. ففي عالمنا العربي كثير من المشككين بالأديان التي وجدوا ابائهم عليها ... و كل ما يحتاجونه هو دفعة صغيرة ، شعاع من نور الحكمة و العقل قد يجدونه في هذه المدونة

    ردحذف
  54. لديا معلومة مهمة حول اصل كلمة الله فهي تعني اله الالهة لإسم صنم كانث قريش تسكنه داخل البيت وتقوم بالطواف حول البيت تعبدا وتقديسا له.
    فالاسلام هو دين دي أصول وثنية بنسبة تتراح حول 70 في المئة اضافة للاديان والمعارف المعاصرة لنشئته والعصر ضهور محمد
    فأرجو البحث و التقصي تحت نور الثلاثي: العلم، المنطق و العقل(الإستدلال العقلي) حول أصول وتطور الاديان و بالخصوص الاسلام
    سلام للعقلاء

    ردحذف
  55. احذروا اخواني المسلمين

    ردحذف
  56. صديقي لاديني
    لمادا توقفة عن الكتابة و التدوين هل هناك مشكل؟ نطلب ان تعود مجددا لتنير درب الجهل وتحارب عصر ضلمات والخرافة والاديان تحت نور التلاثي: العقل الواعي(المحرك: الاستدلال العقلي اي النشاط الدهني)، المنطق و العلم
    فارجو ان تعود فهناك الكتير لعمله، كتاريخ الاسلام الاجرامي...
    سلام للعقلاء

    ردحذف
  57. بطريقه او باخرى و بعد التفكير بموضوعك بموضوعيه وعقلانيه وذلك بخصوص شهر رمضان وجدة نفسي وقلبي وعقلي اذدادوا ايمانا بالله عز و جل و بشهر رمضان للعلم فقط انا مقيم في سويسرا بلد قانون حظر المئاذن و المتحضره و العلمانيه ومع ذلك حبي لدينى راسخ ليس بالوراثه انما بالقلب و العقل و هدى الله اما ما يخص افعال بعض الجمهور من المسلمين مما يخالف شرع الله فذلك لا يضر الاسلام بشئ لانه فى الاصل مخالف لشرع الله

    ردحذف
    الردود
    1. لانك مبرمج على الخرافة وانك تربية في تربة دينية مع تحريم بشكل مطلق استخدام العقل و المنطق والعلم لمناقشة الدين

      حذف
  58. يا مسكين انت فقير العقل الله يشي قلبك نسال الله لك الهداية والتوبة .

    ردحذف
  59. أنا مسلم سابق , أفقت من غفلتي و أصبحت لا ديني, أحيك على هذه المدونة و أتفهم غضب اللذين مازالوا مسلمين فأنهم يعتقدون أنهم يمتلكون الحقيقة المطلقة وأنهم فقط على صواب و باقي العالم أغبياء سيذهب إلى جهنم وبئس المصير فقد كنت مثلهم إلى سنة مضت.

    ردحذف
  60. كلام وتحليل رائع ومختصر

    ردحذف

ما رأيك أنت؟ (أي تعليق مكرر أو مُسيء يُحذف)